شهداء البارد

تورط سعودي في مؤامرة الطرود المفخخة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

تورط سعودي في مؤامرة الطرود المفخخة

مُساهمة من طرف الكاسر في الأحد أكتوبر 31, 2010 10:36 am

كشف مسئول أمريكي أن السعودي ابراهيم العسيري المعروف بـ"صانع القنابل" هو أحد المشتبه بهم الرئيسيين في مؤامرة لإرسال طرود ناسفة إلى الولايات المتحدة.

ويتصدر إبراهيم العسيري قائمة الـ85 المطلوبين للارهاب في المملكة هو شقيق مفجر انتحاري قتل في محاولة لقتل الأمير محمد بن نايف كبير المسؤولين السعوديين عن مكافحة الارهاب العام الماضي.

ونقلت هيئة الاذاعة البريطانية "بي بي سي"عن مسئول أمريكي "السلطات كانت تراقب عسيري عن كثب في ضوء خبرته بالمتفجرات ، وهناك إلى انه ربما كان هو صانع القنابل في محاولة عيد الميلاد والهجوم الفاشل على الأمير نايف العام الماضي".

ووضعت السعودية التي قدمت معلومات مخابرات ساعدت في تحديد تهديد الطردين الناسفين عسيري على قمة قائمتها للارهاب في 2009.

وتعمل السلطات على تعقب أي من أعضاء تنظيم القاعدة في جزيرة العرب يكون وراء أحدث مؤامرة.

وكانت قوات الامن اليمنية ألقت القبض على طالبة طب في العاصمة صنعاء للاشتباه في تورطها في عملية ارسال طردين ملغمين عثر عليهما في طائرتين للشحن في دبي وبريطانيا.

وتمكنت قوات الامن من القاء القبض على الطالبة في دار في صنعاء بعد ان استدلت على مكان وجودها من خلال رقم الهاتف الذي تركته عند شركة الشحن التي ارسلت بواسطتها الطرود.

وكان الرئيس اليمني علي عبدالله صالح قد صرح في وقت سابق بأن قوات الأمن تحاصر منزلا يأوي امراة يشتبه بضلوعها في قضية الطرود المفخخة.

وصادرت السلطات اليمنية 26 طردا السبت للتحقيق في محتوياتها بعد يوم من إعلان الولايات المتحدة عن ضبط طردين بريديين مصدرهما اليمن كانا في طريقهما نحو معبد يهودي في مدينة شيكاجو في الولايات المتحدة.

وقال صالح إن اليمن مصمم على مكافحة الارهاب وإنما بوسائله الذاتية ولن يسمح لأحد بالتدخل في شؤونه الداخلية.

واكد الرئيس اليمني في مؤتمر صحفي ان الولايات المتحدة ودولة الامارات العربية المتحدة زودتا بلاده بالمعلومات التي ساعدتها على التعرف على الطالبة. واكد صالح تصميم بلاده على الاستمرار في محاربة تنظيم القاعدة "بالتعاون مع شركائها."

الا انه اضاف: "لن نقبل بأن يتدخل احد في شؤون اليمن الداخلية عن طريق مطاردة القاعدة."

ويأتي هذا ردا على تصريحات مستشار الرئيس الأمريكي لمكافحة الإرهاب جون برينان بأن " بلاده على استعداد لدعم الحكومة والشعب اليمنيين في مكافحة تنظيم القاعدة في جزيرة العرب".

وشدد برينان على اهمية "التعاون الوثيق" بين البلدين ضد الارهاب وعلى "ضرورة العمل معا في التحقيق الجاري حول أحداث الأيام الأخيرة".

الكاسر

عدد المساهمات : 6
تاريخ التسجيل : 27/10/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى